الأحد، 6 ديسمبر، 2015

سبع أمنيات للعام الجديد ....تمنحك الحب والمال والذهب

إنه موسم الأمنيات أو عمل قائمة بالأهداف التي نسعى إلى تحقيقها في العام الجديد، فمهما كان ما تؤمن به، أو تشاهده في التلفاز أو تقوم بعمله كل يوم، فالجميع يتحدث الآن عن الأمنيات، تجار التجزئة يحاولون الآن أن يملوا عليكم ما الذي يجب أن تتمنوه في موسم الكريسماس، والتلفزيون يحاول أن يفعل نفس الشئ أيضاً من خلال الإعلانات، و الجميع في المنزل يدفعوك للتمني أيضاً، فالمجتمع كله يدفعنا بقوة نحو هذا الاتجاه، وبمرور الأيام ستجدون أن قائمة الأمنيات تتسع لتشمل المزيد، فهذا هو الجو العام .... كذلك المنجمون يفعلون الأمر ذاته.
شهر ديسمبر 2015 مليئ بفرص وضربات حظ كبيرة مؤكدة لتحقيق الأمنيات في هذا الموسم، ونحن خرجنا لتونا من موجة قمرية لاكتمال القمر في برج الجوزاء، حيث يكون لدينا الفرصة لمضاعفة الأمنيات والحظوظ.. هل تحققت لبعضكم أمنيات اكتمال القمر؟ لو لم يحدث ذلك، انتظروا تحقيقها، فمازال لدينا الكثير من الوقت.
والمفتاح السحري لتحقيق أمنياتكم، هو أن يكون ما تتمنونه في الاتجاه الصحيح، هل كنت تستخدم حظك في الفوز بسحب على شهادات الإدخار ولم تفز به؟ إذا هذه علامة جيدة أنك تهدر أمنياتك في الطريق الخطأ. أم انك من هؤلاء الذين تتحقق كل أمنياتهم؟ لأن هؤلاء الوعية من البشر لا يتواجدون على سطح كوكب الأرض.
إنها حقيقة أن قدرنا ومصيرنا يتحكمون في تحقيق أمنياتنا، وفي طريق حياتنا، ولكن لا يوجد إنسان محظوظ طوال الوقت. فالكون قائم على التوازن. نعم هناك بشر محظوظون طوال الوقت، ولكن في الحقيقة، هم غير محظوظون، هم فقط يعلمون كيف يتمنون أمنية وكيف يعملون على تحقيق هذه الأمنية لتحقيق النجاح. هل ترغب في أن تكون واحداً من هؤلاء؟ بإمكان أي إنسان أن يكون واحداً منهم. نحن نتحدث طوال الوقت عن أمنياتنا، لكن لو لم تكن تفعل الخطوات الصحيحة لتحقيق قائمة أمنياتك، فلا داعي للتمني من الأصل. لذا فنحن نقدم لك الأشياء التي تحتاجها لتحقيق النجاح والرخاء، في كل جوانب حياتك.

أسرة سعيدة
بدلا من أن تضيع أمنياتك على طلبات ضخمة، حيز تحققها في الحياة ضيق، مثل الفوز بمليون جنيه في سحب على شهادة ادخار، يشارك فيها ملايين، حاول أن تتمنى أن تكون أسرتك سعيدة، فذلك سهل التحقق، لأنه في متناول يدك، كأن تكون صلواتك وأدعيتك كلها من أجل أن تكون أسرتك سعيدة، فإن كان أحد أبنائك يعاني من ضغوط نفسية في المدرسة، فالدعاء له والتقرب منه بالحديث ومحاولة احتواء ألمه مهما بدا بسيطاًن سيحقق الأمنية بأن يكون لديك طفلاً سعيداً، ولا يوجد أفضل من طفل سعيد في الكون.

السلام
كل البشرية تتمنى تحقق السلام على الأرض، لا يوجد إنسان لا يتمنى ذلك، لكنك بإمكانك أن تتمنى تحقق السلام في يومك أيضاً، وبالتالي تحول أمنيتك من مجالها الواسع إلى مجالها المحيط بك، فيسهل تحققها، فإنه من المذهل حقاً تحقيق السلام في يوم من أيام حياتك، فقط بتمني ذلك.
جميعنا يواجه من حين لآخر شخصاً يحول كل شئ إلى دراما، سواء في العمل أو في المنزل، وبدلا من ان نتمنى اختفائه، يمكننا أن نتمنى له بصدق أن تهدأ روحه قليلاً، وبالفعل يمكن أن يتحقق ذلك، فتمني السلام للآخرين المحيطين بنا، يحقق لنا السلام في حياتنا اليومية.

العلامات
نحن نتحدث عن العلامات كثيراً في حياتنا، وذلك ببساطة لأنها رسائل مهمة من الكون. وبإمكانك أن تتمنى العلامات أيضاً، وهذه شكل استراتيجي للأمنيات. على سبيل المثال: " انا أتمنى علامة تؤكد أنني مع شريك الحياة الصحيح"، أو " أتمنى علامة أن هذا هو البيت الذي يجب أن أشتريه"، أو " أتمنى علامة أن هذا هو القرار الصائب في العمل". وإذا لم تأتيك العلامة، كرر التمني حتى تحصل على ما تريد، فهذه هي الطريقة التي يعمل بها الكون لمكافأتنا. إن تمني العلامات وتحققها، يعد معجزة حقيقية تماماً مثلما تتحقق رغباتنا، لأن هذا اتصال حقيقي وفاعل مع الكون.

الوضوح
أكبر ضغط نتعرض له في حياتنا، ينبع من عدم التأكد. ما الذي سيحدث بناء على الموقف الذي اتخذته؟ ما الذي سيحدث لي في العمل؟ ما هي طبيعة هذه العلاقة؟ إذا كنت تشعر بالبلبلة تجاه شئ تتمناه، لا تتمنى أن يحدث، ولكن تمنى الوضوح، فالوضوح يصل دائماً في شكل معلومات، والمعلومات هي دائماً مصدر الوضوح الذي نحتاجه للتأكد من قرار أو أمر ما في حياتنا. لذا إن كنت تشعر بالتوتر تجاه أمر ما فتمنى الوضوح، وغالباً سيأتيك في شكل رسالة أليكترونية أو مكالمة تليفونية أو شخص ينقل إليك المعلومات التي تحتاجها. الوضوح هو من أعظم الهدايا الكونية التي يجب أن تتمناها، لأنها تفتح العديد من الأبواب.

الحلول
نحن نضيع أوقاتنا دائماً متمنين أشياء محددة، مثل: أتمنى أن أحصل على خاتم من الماس، أو أتمنى أن أفوز بمليون جنيه. في الحقيقة أنت لا تريدين الخاتم الألماس، وأنت لا تريد الفوز بمليون جنيه، فأنت ترغبين في الخاتم حتى تحددي مكانتك من شخص ما، والمليون جنيه لحل مشاكل مالية.
إذا لا تتمنى لأشياء محددة يتمناها مليون شخص معك، ولكن تمنى أن تعثر على الحلول، فأن تتمنى حلاً لتسديد ديونك، قد يقودك إلى حلول بنكية لم تكن تعرف عنها شيئاً لجدولة الديون مثلاً، او أن تعثر على عمل براتب أعلى يمكنك من سداد تلك الديون .... وهكذا، لأن الكون يستجيب دائماً ولا توجد مشكلة بدون حل.

التقدير
الحب والمال، هما أكثر أمنيتين يتمناهم الناس، وهذا يأتي بسبب أننا لا نعلم حجم تقدير من حولنا لنا، فكل الأسئلة المحيطة بالمال والحب لهما علاقة بالتقدير. كم مرة تساءلت إن كان لابد أن تترك عملك أم لا، لأنك لا تعلم إن كانوا يقدرون مواهبك في العمل؟ كم مرة تساءلت إن كان عليك أن تترك حبيبتك أو زوجتك لأنك لا تشعر بأنها تقدر محبتك لها؟
تمنى أن تحصل على التقدير، فكلنا يعلم تماماً أن مجرد الإحساس بعدم التقدير من قبل رئيسك في العمل أو شريك حياتك، بإمكانه أن يقلب يومك رأساً على عقب، لذا بدلاً من أن تتمنى أن يمنحك رئيسك علاوة، او أن تساعدك زوجتك في شراء احتياجات المنزل، تمنى التقدير، لأنك عندما تحصل على جملة " أنا أقدر مجهودك أو موهبتك أو تعبك"، ستشعرك بأنك مُقدر في الحياة وسيجعل ذلك حياتك أكثر سعادة.

الحب غير المشروط
هذا بالطبع أكبر أمانينا على الإطلاق. فمن منا لا يتمنى أن يتلقى الحب بدون شروط، ليتمكن من أن يرده دون شروط أيضاً. إن الحب المشروط لا يؤدي إلى الصفاء والسعادة في الحياة، لأنه دائماً ما يكون عبئاً على القلب والعقل أيضاً، لكن الحب غير المشروط، يمنحك طاقة إيجابية كبرى تُشعرك بالتقدير والوضوح ويكون أكبر قائد للعلامات في الحياة. لذلك تمنى أن يمنحك الله حباً غير مشروطاً لتحصل على كل شئ.

سبع أمنيات لا علاقة لها بالمال ولا الألماس والذهب والأملاك والحب والزواج، ولكنها جميعاً تمنح حياتك صفاءً يفتح لك باب كل ما هذا.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق