الأربعاء، 16 نوفمبر، 2011

علياء المهدي... من ثائرة على المجتمع إلى حجر في وجهه

ملاحظة عابرة:

مدونة "مذكرات ثائرة" احتوت على عدة صور لفتيات عاريات ومعهم فتى آخر عارٍ تماماً يجلس في وضع، يضع عورته " عضوه الذكري" في وجه أي انسان يمر على الصورة حتى ولو سريعاً. السؤال: لماذا ترك كل أهل المحروسة صورة الذكر العاري وركز على المرأة العارية؟ لا أنتظر الإجابة الآن، لكنني متأكدة أن علماء النفس والاجتماع سوف يضعون ملاحظتي قيد الدراسة التحليلية للشخصية المصرية وسيجيبون على السؤال بصراحة شديدة، ربما بعد عشرة أعوام من الآن.


وبعد أن كسرت تابوه الكتابة، بادئة موضوعي بملاحظة، دعونا ندخل إلى عالم علياء ماجدة المهدي التي كسرت تابوهاً أكبر بكثير "تابوه الجسد". علياء، تلك الفتاة التي تبدو من ملامحها، أنها لم تتجاوز السابعة عشر من عمرها، رغم إعلانها أنها تجاوزت العشرين، والتي تُسمي نفسها بعلياء ماجدة المهدي، ما يُدلل على إيمانها واقتناعها بأحقية الأم في أن يحمل أبنائها اسمها تماماً مثل الأب، قامت بنشر صورها عارية على مدونتها الثانية "مذكرات ثائرة" في مصر، الدولة التي يلقبها كثيرون بالدولة الإسلامية الشرقية المحافظة. مع الصور تنشر علياء بضعة سطور قليلة تقول فيها: حاكموا الموديلز العراة الذين عملوا في كلية الفنون الجميلة حتي أوائل السبعينات و اخفوا كتب الفن و كسروا التماثيل العارية الأثرية, ثم اخلعوا ملابسكم و انظروا إلي أنفسكم في المرآة و احرقوا أجسادكم التي تحتقروها لتتخلصوا من عقدكم الجنسية إلي الأبد قبل أن توجهوا لي إهاناتكم العنصرية أو تنكروا حريتي في التعبير.

بمجرد أن ننزل ببصرنا قليلاً نحو التعليقات الصادرة من زائري المدونة، سنجد كثيراً من السباب الوقح والخارج عن حدود الأدب والأعراف والأديان، رغم أنهم بسببابهم، وكما هو مفترض، يحاربون الرزيلة التي اقترفتها علياء على الملأ، بالتعري كاملاً على صفحات الإنترنت. ربما نجد بعضاً من هؤلاء وبعيداً عن جسد علياء، زائراً دائماً لأجساد الغربيات والموديلات الأمريكية في مواقع أخرى أجنبية، يعمد العديد من أبناء العرب إلى كسر "بروكسي" الإنترنت كي يتمكنوا من تصفحها ومتابعة حركة الأجساد العارية للنساء على الساحة العالمية. ناهيك عن أفلام "البورن" التي تشمل نسخاً عربية، ويتم تبادلها عبر البلوتوث، ما جعل دولة مثل السعودية، تصدر قراراً ذات يوم بعدم تداول بيع وشراء أجهزة المحمول التي تحوي تقنية البلوتوث، وذلك بسبب الفضائح التي خرجت من حدود المملكة عبر الفضاء البلوتوثي العربي والغربي.

علياء وبعيداً عن جسدها، الذي علق أحدهم عليه، بأنه ليس بالجميل الذي يستحق أن يتعرى! قائلاً في تعليقه:" يععع إيه القرف ده". تمتلك مدونة بدأتها منذ عام 2008، تحمل نفس الاسم "مذكرات ثائرة"، ولكنها من خلالها تقدم أفكارها أو تعبر عن أسبابها التي جعلتها تقرر الخروج عن المجتمع وقلب تابوهاته رأساً على عقب، بهذه الطريقة المدوية!!!

في مدونة بعنوان " مذكرات بنات مفروسة" تتحدث بأسلوب بسيط ولكنه ذكي جداً، عن التفرقة في التربية داخل البيت الواحد، بين الولد والبنت، حيث يتم منح الولد صلاحيات أكثر وكذلك حق الوصاية على أخته حتى لو كانت أكبر منه سناً، إضافة إلى التضييق على حركة البنت ومراقبة تصرفاتها بشكل مخابراتي ومنعها من التحدث أو التعامل مع زملائها وجيرانها من الذكور، وفرض نوعية معينة من الملبس عليها، وحصر وظائفها في الحياة داخل جسدها، تقول علياء:

أشعر أن الأرض تهتز (تعبير مجازي) عندما تُلام فتاة علي تعرضها للتحرش أو الإغتصاب.. و هي لها حق و ليس عليها ذنب!! الأنثي إنسانة لديها الكثير لتنجزه في حياتها ولديها مشاعر يجب إحترامها و ليست كيس صابون عشان تبقي ضاعت للأبد لو تعرضت للإغتصاب أو حتي لو أحبت!! يقولون أن من لا ترتدي الملابس التي يرونها "محتشمة" (اللي هتوصل بعد كده للخرسانة المسلحة كأن اللي تحت الهدوم دي مش إنسانة) تستاهل اللي يجرالها.. لو قالعين ملط محدش ليه حق يعتدي علينا.. احنا مش أجساد متحركة ,احنا بشر.. احنا مش أقل من البلاد المتحضرة اللي الناس فيها بتحترم بعض و القوانين فيها بتحاسب الجناة!"

كذلك تنقل الفتاة، بعض من الرسائل الإليكترونية، التي نعتاد جميعاً على تسلمها بصيغة "forward" وغالباً ما تحمل مضامين دينية تقترب إلى السذاجة، كأن يخبرك أنك لو أرسلت هذه الرسالة إلى عشرين من أصدقائك، ستغنم أضعاف عددهم حسنات، أو إذا ذكرت اسم الله عشرة مرات، يعطيك الله أضعافها حسنات، حيث تعلق مقتبسة من الفنان الكوميدي عادل إمام: "والحسابة بتحسب". ومن الرسائل التي أوردتها تلك التي تسخر من النساء بشكل عام، ولكن بطريقة كوميدية، حيث يحتاج الرجل إلى ثلاث خطوات فقط لكي يتعامل مع ماكينة السحب الآلي، بينما تحتاج المرأة إلى عشرة خطوات نظراً لأنها كائن غير منظم وغبي ولا يهتم سوى بزينته. وتعلق علياء على هذه المُزحة قائلة: 

"عندما جربت إستعمال تلك الماكينات لأول مرة ,كنت في الثانية عشر و لم أحتاج إلي قراءة مثل تلك التعليمات المهينة... بل ساعدت من هم أكبر سنا مني من الرجال في إستعالها!!!...

إليكم بعض المواقف العنصرية التي أواجهها منذ طفولتي...

عندما واجهت سخافات زملائي لأني فتاة جريئة لا تسكت عن حقها و لا تخاف من الحشرات و تحب اللعب بالطين اتهموني بأنني ألعب  "لعب الولاد" "!!!       

عندما كنت أفضل حضور حصص الزراعة والصيانة التي أحبها مزوغة من حصص الاقتصاد المنزلي المفروضة على البنات، اتهموني بأنني مسترجلة.

عندما حصلت على المركز الأول في إمتحانات إبتدائي، بدلا من أن يشجعني المدرس قال لزملائي الولاد: مش عيب بنت تطلع الأولى عليكو!!!"!!!  

عندما تواجهني عبارات مثل : البنت لازم يكون صوتها واطي ومش كل الشغل مناسب للستات.

عندما انبرى أحد المدرسين أمامي باقتراح عدة حلول هطلة لـ مشكلة البطالة كان منها إن الستات تقعد في البيت وتسيب الشغل للرجالة.... الهطل!!!!

أدعو كل من يقرأ هذا البوست، قبل أن يعلق تعليق أهطل آخر أن يغمض عينيه أو يفتحهم ويفتح مخه...يتخيل إنه أنثى ذكية مبدعة قوية مثلها مثل الرجال ..لم يحطمها المجتمع الذكوري البغيض الذي يحيط بها ويحاول بكل الوسائل أن يسلبها حقوقها ..تحارب كل يوم لدفع هذه الاتهامات العنصرية السخيفة التي تقف في طريقها في كل نواحي حياتها ".



لا تتوقف علياء في طرحها الخاص لأسباب خروجها عن الأطر المجتمعية المتعارف عليها عند تلك، بل تمتد إلى مناقشة الدين نفسه، حيث أنها تعلن بكل صراحة أنها ملحدة، ولم تعد تؤمن بدين الإسلام منذ كان عمرها 16 عاماً، وربما نعثر على أحد أسباب إلحادها في آخر تدوينة لها والتي لم تكتب فيها سوى جملة واحدة: "أيهما أكثر إقناعاً؟" ثم تقدم عددا من الفيديوهات العلمية التي تشرح كيفية بدء الخلق من خلال نظرية "الانفجار العظيم"، مقارنة إياها بقصة الخلق التي وردت في الأديان السماوية الثلاثة. كذلك وتحت عنوان "ولكنها تدور" تسرد قصة جاليليو مع الكنيسة الكاثوليكية، التي كادت أن تحكم عليه بالقتل نظراً لأنه اكتشف عبر مناظيره المستحدثة، أن الأرض بيضاوية الشكل وتدور حول نفسها وحول الشمس وأن هناك كواكب أخرى غير أرضنا، وذلك في القرن الخامس عشر، وكيف أن الفاتيكان قدم اعتذاراً هاماً لجاليليو في ثمانينات القرن الماضي، ليأتي الشيخ السعودي بن باز في عصرنا الحديث ويؤكد أن الأرض مسطحة ولا تدور، مستعيناً بآيات من القرآن. ولا تهاجم علياء الأديان في حد ذاتها، حيث تعلن احترامها لكل من يختار الانتماء لدين ما، لكنها تعلن وبقوة موقفها المضاد من رجال الدين التابعين لأي دين، حيث أن مدونتها لا تخلوا من الهجوم على البابا شنودة أيضاً. تعترض أيضاً علياء من خلال تدوينة بعنوان " مذكرات مسلم صغير" على تحديد هوية الطفل الدينية في شهادة ميلاده وفقاً لديانة والده رغم أنه لم يختر شيئاً بنفسه.



تمر علياء في مدونتها على موضوعات عدة، لكنها وبلا شك ذكية في التقاط المشهد الذي ستعبر من خلاله إلى موضوعها، تماما مثلما سخرت من حكومة مصر والمصريين، الذين واجهوا إنفلونزا الخنازير بمذبحة كبرى لاحقت كافة حيوانات الخنازير، رغم تأكيد منظمة الصحة العالمية أن الفيروس لا ينتقل من الحيوان إلى الإنسان وان الإجراء الذي اتخذته مصر، سيضر بالتوازن البيئي لديها. ترصد علياء بمهارة شديدة تعليقات القراء على خبر ذبح الخنازير في مصر، وكيف أنهم تعاملوا مع الأمر باعتباره انتصاراً لدين الله على أرضه، حيث أثبت العلم أن تحريم الله لأكل الخنزير قائم على أسباب علمية صحية بحتة، وتتساءل علياء، إن كانت الخنازير من مخلوقات الله أم لا؟ وأنه حتى لو كان قد حرم أكلها، فبالتأكيد لا يطالبنا بإبادتها بهذه الطريقة الوحشية، حيث أن لها نفعاً ما في الحياة، حتى ولو كان أكل مخلفاتنا.



وكما اعتدنا على صفحات الفيس بوك، منذ بداية انتشاره، تخوض علياء حربها كملحدة ضد الجماعات الدينية بكافة أشكالها سواء في مصر أو باقي البلاد العربية، وتقوم بفضح "مخططاتهم الدنيئة لهدم مصر" وفقاً لاعتقادها، على صفحات مدونتها، كما تلقبهم بالعرعر والعراعير وأنهم من بلد عرعرستان !!!!!



من خلال مدونة علياء، لا يمكنني أن أقدمها إليكم كمادة دسمة للنميمة أو للشجب والاستنكار وربما السباب واستخدام أوصاف مثل " الانحلال الأخلاقي، وضياع قيم المجتمع"، أو الذهاب مثل بعضهم إلى القول " آدي اللي أخدناه من الثورة وشباب الثورة"، أو مثل الدكتور سيد القمني الذي وصفها بأنها مختلة نفسياً، رغم انها تدافع عنه في مدونتها بشدة وتناصر آرائه.  بل وبكل بساطة سأقدمها لكم بوصفها جرساً مدوياً للإنذار، حتى نلتفت إلى ممارساتنا اليومية تجاه المرأة، تجاه بناتنا، تجاه زميلات العمل والجارات وحتى السائرات دون اسم معلوم لنا جوارنا في الشارع، أو الجالسات بجانبنا في المترو أو الميكروباص أو الأتوبيس...فقط انظرن إليهن بوصفهن بشر ينتمين إلى نفس الطينة التي خلقكم الله منها ....هم بشر وليست لحوماً معبأة في الملابس ....هي امرأة وليست مجرد جسد.






هناك 56 تعليقًا:

  1. مجتمع ذكوري يعاني من ازدواجيه مرضيه و تدين زائف اصبح بكامله قضاه و جلادين لبنت اشرف من نصفهم
    بيشوي دانيال

    ردحذف
  2. كاتبة عاهرة مثلها

    ردحذف
  3. اذا لم تستحي فاصنع ماشئت ... نساء مسترجلات يحبون بعضهم البعض ماذا نتوقع منهم غير العهر والوساخة ..

    حلاوة البنت بنعومتها ولطفها و حيائها

    ردحذف
  4. ليست المشكلة في انك تصدرين افكارا بل الغريب انك تصدرين افكارا بمنتهي التنظيم و العقل..لا استطيع ان الوم ايا منكم" انتي...علياء..او حتي كريم..فالاولي ان ألوم الاجيال السابقة التي لم توضح حقيقة الاديان و لم تستطيع أن تطهر ارواحكم البائسة..فأنت نتاج كبت و تخلف و اجبار و تفرقة و لا اعيب عليكم في شيء لانه و بمنتهي البساطة لا نعيب عمن لا عقل له..انتم تتمتعون ببصر ثاقب و لكن للاسف لقد فقدتم بصيرتكم..الحرية هي كسر قيود الظلم و طريقة للتعبير عن الذات بما لا يسيء للاخرين ..و لن اتطرق لأن جسد علياء بالفعل يثير الاشمئزاز لسبب بسيط انه من خلق الله سبحانه و تعالي و لكن الا توجد خصوصية و هي بالمناسبة ليست ضد الحرية بل سمه اساسية من سمات من يتمتع بالحرية...

    ردحذف
  5. شكرا للمقالة يا استاذة امينة. للأسف الدكتور سيد القمنى فقد اخر ذرة من الأحترام كنت اكنها له. فى الماضى كتاباته كانت احد العوامل المساعدة لى على احترام عقلى و نبذ الأديان و التحول الى ملحد لايكره احد او يعتبر اليهود قردة و خنازير او المسيحي حمار يحمل اسفارا كما يقول القرأن (المؤدب). و لكن تراجعه منذ عدة سنوات بسبب التهديدات اثر فى, والأن قوله انها مختلة عقليا هو القشة الأخيرة.

    الفتاه حرة ان تفعل ما تريد, و الرجال يهاجمونها لأنها تمثل التمرد على الفكر الأسلامى المتعفن الذى منحهم الملكية الكاملة للمرأة جسدا و روحا و اباح لهم ضربها و اقتناؤها فى صورة 4 زوجات و جوارى و سبايا. ايام الجامعة كنت امارس الجنس الكامل مع فتيات يرتدين الحجاب و كلهن الأن متزوجات من رجال يظنون انهم اخذوا عذارى ساذجات. ومع كل احترامى لهن و حقهن فى التعبير عن غرائز طبيعية جميلة, عليه كانت لديها الشجاعة لتعلن على الملاء انها لن تنافق او تتحرك فى الظلام.

    ملاحظتك لأهمالهم الكامل لصورة الفتى العرى فى غاية الذكاء و اللماحية و تلخص نفاق و حماقة هذه الأمة التى تعيش فى العصور اوسطى ثقافيا و اقتصاديا و صحيا و عسكريا و علميا و مع ذلك يمتلكون من السخافة ما يجعلهم يصدقون انهم خير امه اخرجت للناس!

    ردحذف
  6. موضوع رائع ... تحياتي للكاتبه الرائعه

    ردحذف
  7. هى كافرة وليس بعد الكفر ذنب ولكنى اتسائل ان كان لها اهل اين هم

    ردحذف
  8. هى ليست فتاة عاهرة بالمعنى المفهوم برغم تصرفها الشاذ هذا,, فقط هى تريد احداث صدمة للمجتمع الذكورى اللذى نعيش فية.. و لكننى أعتقد أنها كانت من الممكن أن توصل رسالتها بشكل اخر ,,قد يكون أكثر ملائمة ,على الاقل فى ذلك التوقيت اللذى يميل الى الاستقطاب الدينى و تشوية كل الفكر الليبرالى و العلمانى فى مجتمعنا المحافظ,, كل ما تقولة على مدونتها يشير الى أنها انسانة مفكرة و متمردة على أوضاع المرأة بشكل عام ,ولها كل الحق فى ذلك, و لكنها قد تساهم بشكل كبير فى ترسيخ فكرة الدولة الدينية بشكلها المتطرف. فبفعلتها تلك تعطى الذريعة لأنصار الدولة الدينية بأن يخيفوا المجتمع من الفكر الليبرالى ,,على اعتبار أن الليبرالية هى الحرية الجنسية كما يريد أن يصدر لنا المتشددون ذلك المفهوم.
    فمن المنظور السياسى هى تعطى أنصار الدولة الدينية هدية على طبق من ذهب لتشوية مؤيدى الدولة المدنية الليبرالية.نزية باهى

    ردحذف
  9. شكرا استاذه امينه تحليل اكثر من رائع

    ردحذف
  10. كلامك رائع وكل معتدى على حرية الانسان مصيرة صندوق زبالة مصرى مكسر

    ردحذف
  11. الاستياء اللى حصل لكل الناس مش بس للتصرف الشاذ اللى عملته البت وصاحبها ابو حبايه بين وراكه لكت الاستياء زاد اكتر لما شاف امثالك من اشباه المتجهلين الذين لا يضيفون شئ ولا يغنون عن شئ انتى واشباه المثقفين من اصحاب الشذوذ الفكرى الذى يعارض ويرفض اى شئ لمجرد انه شاذ واى اضهطاد وجمود فكرى اللى بتتكلموا عليه بس ده مش غريب عاهرة هتوصف عاهرة زيها ازاى اكيد هتربط فن الشرشره باستعادة المسجد الاقصى

    ردحذف
  12. اذا كانت هى رائدة فياريت تتبعيها وتؤيدها قولا وفعلا قولا باللى بتكتبيه فعلا بقى يعنى تقلعى ملط كده وتاخدى شوية كدرات حلوة وياسلام بقى لو متبيقش مجرد تابعه بل مجددة وتبقى رائدة العمل الفيديو وعلى فكرة صورك هتنجح اكتر منها برغم انى شكلم يغم زى بعض بس انت شكلك خبرة وعلى راى المثل الدهن فى العتاقى

    ردحذف
  13. امته حنشوف صورك !!!!!!!!!!!!!!!!

    ردحذف
  14. م/احمد محمود17 نوفمبر، 2011 3:45 ص

    من الذى يقدم المراة على انها جسد الذى عراها و جعلها سلعة بحجة التحرر ام الذى سترها و جعلها انسانة يُنظر الى عقلها و القول ان الناس لم تنظر للرجل و تنتقده و نظرت للفتة و سبتها و انه يحتاج الى علماء اجتماع هوا قول مغلوط و استدلالا فاسد فمجموع خطئين هو خطاء و ليس صواب فالذين ذهبوا و نقدو هذه و لم ينقدو هذا مخطئين فلا يجوز القياس على الخطاء لاستنتاج نتيجة صحيحة,و نأتى لما اعتقد انك نقلتيه على لسان علياء و هوا ماتؤمنى به يقينا ان الاسلام لا يقدم حلولا عملية للحياه و انه سبب تخلف بلادنا و اننا كلما كسرنا تابو الدين و تحررنا منه فاننا سوف نصل الى مبتغانا و هذا كلام ان كنت اعتقدته علياء و ادى بها فى النهاية الى الالحاد لانها لا تجد فى الاسلام و يقينا فى الاديان الاخرى حلولا توافقية مع ما جاء به العلم الصحيح و لاكن للاسف هذا يعمق التاكيد على جهل حتى بابسط تفاسير القران و صحيح السنة التى اقولها يقينا لم و لن تتعارض مع العلم الحديث فى اى نقاط قد يكون اى منهما قد المح اليها مع التاكيد ان اى منهما ليست مرجعا علميا لدراسة اى من علوم الطبيعة بل هوا كتاب لمنهاج الحياة ينظم علاقة الخلق بالخالق و الخلق مع بعضهم البعض و إن لم تصل هذه الحقيقة لاذهان البعض فهذا من قصور لديهم لا من نقص فى المنهج الذى وصفه رب العزة فى سورة المائدة بالكمال اما المقولة الشهيرة التى دائما ما يتحجج بها البعض بقول الشيخ ابن باز بفرضية تسطيح الارض و ان من يقول بكرويتها كافر فانى ارجو عليكى ان توردى لنا اين قرئتيها و يتنشريه لنا لانى لم اجدها فى اى من مؤلفات السيخ و هى موجودة سهلة المنال لمن اراد الاطلاع, و اخيرا اقول ان ما اوردتيه من تصرفات لبعض الناس من إيمانهم لتهميش دور المراة و انها يجب ان تكون فى الصفوف الخلفية فهذا ايضا قصور فى فهم الدين فالرسول الذى اوصى الصحابة باخذ دينهم من السيدة عائشة لا يمكن ان يشرع ما يجعلها امة و هوا جاء ليحرر الناس من عبادة العباد الى عبادة رب العباد ولاكن خلط الاوراق ووضع الافكار فى سياق يوحى ان المنهج هوا الذى يشوبه الشوائب ولاذا وجب التخلص منه ايضا يعيدنى الى ما اوضحته من فساد الاستدلال بناءا على معطيات خاطئة ناتجة عن قصور فى الفهم و كما لاحظتى فانى لا اعلق على عرى فتاة خانها فهمها للحرية هى و صديقها الى التعدى على حرية الاخرين لانى على يقين ان الاستدلال بان البورن و المشاهد الجنسية من السعودية ليسا مبرر لتصويغ تعرى او فعل استقر فى يقين الناس صدقا انه خادش للحياء و خالف للاعراف بغض النظر عن التدين بدين معين و اخيرا اى نقض قصدته هنا لما قلتية فى كلامك يقصر على الكلام و المعانى و الافكار و لا يتخطى لشخصك الكريم الذى لم اتشرف بمعرفته و لك التحية و الدعوة بالتوفيق

    ردحذف
  15. etfooo 3alikyyy

    ردحذف
  16. مجتمع يفكر بنصفه الاسفل

    ردحذف
  17. للاسف اغلب التعليقات تتكلم عن الموضوع المكتوب بدون التركيز في كل كلمه فيه وفهمها جيدا وتحليلها..تحياتي للكاتبه واسجل تضامني معكي في ما كتبتيه واقتناعي الشديد به...

    ردحذف
  18. اذا كنت توافقينهافضعي صورك

    ردحذف
  19. هكذا هي مصر بلد العهر والعاهرات

    ردحذف
  20. ربنا يبتليكم بلامراض علشان تعرفوا ان الله حق وبدل ما تحرروا اجسادكم بل عرى تبحثوا عن من يداوى اجسادكم وتدعو الله ان يشفيكم

    ردحذف
  21. انتو حاطين صوره ليــه ؟
    ايه المخوله دي طيب
    استغفر الله العظيم يارب

    ردحذف
  22. جميع التعليقات التى وقفت ضدها تفكر بنصفها الأسفل فقط ولم تفهم ما ارادت الفتاه التعبير عنه فهم يختزلون المرأه الى اعضاء جنسية فقط مثلما اختزلوا الدين فى الجنس

    ردحذف
  23. She have the right to do what ever she want with here self .I do not think that she meant to harem or to insult anyone,it depends on you and how you look at the picture did mean sex or art or freedom? If her act and her picture heart your feeling and your moral values you do not have to look or comment or talk about it and go on with your life there is more important things to do than looking and talking about one individual act.

    ردحذف
  24. ياريت نشوف صورتك عاريه قريب

    ردحذف
  25. بقولك يا امنية مستنى صورك

    وياسلام لو بأوضاع مختلفة يعنى كسك مفتوح

    طيزك مفشوخة - حبة اوضاع حلوة كدة على ذوئك يعنى

    وعلى فكرة انا بعرف انيك بردة ممكن نمارس الحرية سوا

    عندك فى البيت او عندى المهم نكـون احرار عالسرير

    يانونووووووووو

    ردحذف
  26. "إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة والله يعلم وأنتم لا تعلمون" - صدق الله العظيم

    ردحذف
  27. يا استاذه التركيز كان علي الفتاه عشان هي اللي نشرت الصور ؟؟ ده سؤال سهل مش محتاج مقال و تفكير و تمحيص وبلاش بقي تحويل المواضيع لمجتمع ذكوري و الكلام ده

    ردحذف
  28. تعالى عضعضى فيه شويه و لو زهقانه من هدومك انتى كمان اقلعى و امشى فى الشارع فى اطار الحمله القوميه للإستغناء عن اللباس

    ردحذف
  29. بدون تجريح
    لكن مش دى ابدا الحريه .!!!!

    ردحذف
  30. كلامك أكثر من رائع م / أحمد محمود

    ردحذف
  31. انت رائعه سيدتى الكاتبه تقلى احترامى وتحياتى
    د\ جمال السيد

    انا كمان فقدت اجترامى لسيد القمنى بعد رايه فى علياء

    ردحذف
  32. استغفر الله العظيم دنيا اخر وقت ولسةياما حنشوف حرية ايش ومجتمع ذكوري ايش اللي بتحكوا عنو مافي زيدينا الاسلام اعطى حقوق للمراة في زمان كانت المراة فيه جارية وعبدة مملوكة تنباع في السوق ولا كانت تتورث واللي كان يخلف بنت يروح يؤدها اجا الاسلام كرمها وحررها من العبودية ولبسها وستر عورتهامن الكلاب اللى الشاطر بدو ينهشها شوية خافوا الله واحترموا دينكم اليوم دنيا وبكرة اخرة

    ردحذف
  33. مشفتش اوسخ من تعليقات اللى شايفين الموضوع شرمطه .. البنت مش ناقصه حاجه تدور عليها عندكم , عامله علاقه وبتتصرف بحريه وبتنام مع صاحبها , هى فعلا رساله كتبتها بطريقه مختلفه ضد غباء دين ابوكوا ياشوية بهايم , بس واضح انكوا لا فهمتوا فبل كدا ولا هاتفهموا حاجه ابدا , انا بالمناسبه شايف توقيت طرح قضيه ذى دى مش ملائم خالص دلوقتى وانها اختارت توقيت خاطئ تماما , بس الصادم ... ولا صادم على ايه .. هو رد فع الجواميس اللى لا فهموا , ولا هايفهموا

    ردحذف
  34. Merci beaucoup pour cette éditorial vraiment juste et sans aucune hypocrisie, j'ose espérer qu'il reste des âmes lucides dans ce pays des lumière, je vous souhaite le meilleur. R, Montréal, Canada

    ردحذف
  35. الى موافق يا رجاله منكم على تصرف علياء يا ريت نشوف صور امه واخته ومراته بالمره علشان نشوف انتم بجد صادقين ولا بتهبلوا بس علشان تستمتعوا بالعرى فقط من الغير ولو كانت بنت يا ريت نشوف صورك انتى كمان

    ردحذف
  36. دي واحده عاوزه تتشهر وبس عامله زي احمد سبايدر اتنين متخلفين مش اكتر

    ردحذف
  37. ايه التعليقات الوضيعة دى؟ ماشى نتكلم بلغة الناس الى عمالة تشتم البنت. اتلموا و خليكو فى حالكو والى مش عاجبه مايبصش يا متناكين يا خولات يا ولاد دين محمد الشرموط نايك ابوبكر و امه امنة ام كس مابيشبعش, اتنوا مجموعة مخنثين انصاف نسوان ازباركم مش نافعة غير في الطرطرة و فى ضرب العشرة فى سوتيانت امهاتكم الى بتسرقوها من الغسيل و تخلوا اصحابكم يسرتنوا عليها ب 5 جنيه الواحد. شفتو ازاى قلة الأدب سهلة؟ بس الصعب انكو تفهمو و تغورو تعملو حاجة مفيدة يا شوية فشلة قاعدين على الانترنت يسبو و يلعنو زى الصراصير الوسخة الى بتاكل شخة الحمير. يلعن ابو اهاليكم الى خلفو بهايم زيكو. دورو على رجالة ب ازبار عدلية ينيكوا ستاتكم لانهم اكيد عندهم حرمان جنسي من ازباركم الضامرة.

    ردحذف
  38. كس امك يا غير معروف يا ابن المتناكة بس انا عارفك نصراني متناك امك شرموطة اكيد اتناكت من شنودة او واحد من خولاته فخلفت متناك زيك معنهوش من اساه زبر ومراتك اكيد بتجبلها كل يوم رجالة ينيكوها ادامك زي ما امك عملت يا متناك كس امك

    ردحذف
  39. شكرا استاذة امينه لموضوعيتك الشديدة انا لا اناصر علياء على تعريها ولكن اناصرها كمضطهدة صاحبه قضيه مثل علياء ان كانوا يرونها مجرمه فهم من جعلوها مجرمه مجتمع موبوء خسيس ملعون يأتى فى مؤخرة الامم ومزبلتها والمدهش انه يرى فى تلك المكانه الحقيرة رفعته اخد كل منه حجر ليرجم علياء ليسقط ما به من نجاسه على علياء وكل منهم انجس من انجس شىء كل منهم نصب نفسه قاضى ليحاكم علياء وهو الذليل الحقير مجتمع لا يفكر فى محاسبه نفسه قدر محاسبه الاخر واسقاط النقص عليه ليشعر بالرفعه المزيفه مع رفضى لما فعلته علياء ولكنى معها كنتاج مجتمع نجس علياء ماهى الا ضحيه مجتمع يستحق الابادة لتطهير عالم هو عاله عليه ومصدر خطر يهددة واقولها مرة اخرى رغم رفضى لما فعلته علياء ورفضى للتعرى وان كان من ايجابياته انه عرى النفوس المريضه الحقيرة ومع رفضى لكل هذا فأنا اقولها كلنا علياء المهدى

    ردحذف
  40. انت انثى وتدافعين عن المرأة من خلال الاسطر هل توافقين ان تنشري صورتك عارية ؟!
    انا متأكد انك تخجلين من ذلك لان الحياء عندك ليس لأنك شرقية بل لانك انثى لانك انسانة حتى الطفل الصغير يستحي عندما يشاهد الاخرين عورته عندما يغتسل .
    هل التعري هو الحرية ام هو الامتهان للجسد وجعله رخيصاليس له اية حرمة
    هل تتحملين ان يتطاير ثوبك في الهواء وتظهر عورتك ؟!!!
    انا متأكد انك سوف تذوبين من الخجل والحياء فلم هذا الكلام الذي يخالف فطرتك ايتها الانثى ؟!!

    ردحذف
  41. no c0mment armagedon is near and god help us all ...

    ردحذف
  42. ياة كل دة كانت تقصدة علياء طيب كويس ياامنية عايزك انت كمان طالما انك مقتنعة بما فعلتة وهدفها النبيل ان تفعلي مثلها وان تعبري بشكل عورتك عن اهدافك النبيلة كأن تترك شعر العورة وترينا اياة تعبيرا عن ضبابية المجتمع او تزيلي الشعر بالكامل باستخدام الحلاوة لانها اكثر نتفا وترينا اياة تعبيرا عن البحث عن النقاء وان ترينا عورتك الصدرية وترينا اياها تعبيرا عن الامومة وهكذا وان لم تفعلي فانت خائنة لعلياء ولنا لعلياء لانك لم تشجعيها وتقفي معها ولنا لانك تقوليين لنا ماهو ليس في قلبك افعلي لو كنت كاتبة حقا

    ردحذف
  43. والف شكر علي نشرك لصور علياء الله حاجة جميلة جدا ومعتبرة ياريت 000000000 اكيد هيبقي احسن

    ردحذف
  44. ان موضة الخلع بعد خلع الرئيس مبارك ستعم البلاد والعباد اخلعي انت كمان ياامنية فيافرحتك وكل مصر ستري ماظل مخبأ سنيين وسنيين وكلة باسم الديمقراطية والحرية وحرية التعبيير وهنيئا لك ياشعب مصر بالحرية والاباحية وبعد فترة انزلوا ميدان التحرير حتي نعمل ونستمتتع بمزيد من الحرية فلتحيا الحرية بانواعها خصوصا الجسدية

    ردحذف
  45. انا شايف ان حضرتك متحامله جدا على الرجل و كأن علياء لما خلعت هدومها انتصرت على الرجل طب الأولى ان حضرتك (امنيه طلعت)تخلعى هدومك عشان انتى لسه مانتصرتيش مش كده ولا اية؟؟؟؟

    ردحذف
  46. اتمنى أن تقرأي رؤيتي
    أنا لا أستطيع أن أحكم على شخص أو أفرض تفكيري أو ديني أو لغتي على اي شخص كان لانه أيضا له تفكير وراي ولغة خاصة بيه
    أنا لا أستطيع وصف علياء بانها محدودة الذكاء لانها تمتلك تفكير ينم على الذكاء بل واصنفها في قائمة أفضل الكاتبات ...
    أنا لشدة احترامي لتفكيرها أمتلك حق العتاب لها ..
    أنا انسان شرقي يريد تعلم الحرية ويمتلكها لكني لا أريد أن أرى الانسانة التي تعلمت من صغري على اني أحميها ليس لشيء غير انها رقيقة توضع كــ سلعة ويكتب عليها 18+ تعلمت أن اصونها كما أصون نفسي ...ولدت وانا احترم شرقيتي وتعلمت ان احترم شرقيتي واخترت ان احترم شرقيتي

    ردحذف
  47. انا لله وانا اليه راجعون
    سيبنا البلد وقاعدين نتحاور في حاجات صغيرة
    ربنا يهدي الجميع

    ردحذف
  48. الى الغير معرف الذى بداء تعليقه ب "اتمنى أن تقرأي رؤيتي"

    انت انسان تعرف كيف تختلف بتحضر و كلامك حاز على كل احترامى حتى مع اختلافى معك. لو كل المصريين زيك كنا اصبحنا اعظم الأمم

    ردحذف
  49. هوانتى لما تقبلى ربنا يوم القيامة حتقوليلو اية ياريت تعيدى حسباتك تانى وترجعى نفسك وتفكرى قبل ما تندفعى بافكارك وعلى فكرة الحرية والحقوق والافكار الصح بعاد كل ابعد عن اللى انتى بتتكلمى فية وعلى العموم ربنا يهديكى وبلاش ترخصى نفسك وتطلعى عريانة

    ردحذف
  50. امنية مش هنشوف البتاع احنا زهقنا من من صورة البتاع الا انت نشراها وعايزين نشوف بتاع جديد تعبيرا عن التجديد ونشر دماء جديدة قصدي بتاع جديد من اجل تغيير الزيت واشباع الحاجات الاساسية للمصريين العطشي

    ردحذف
  51. شغلين بالكم ليه المش عايز يتفرج يقفل الصفحه ويطلع وحده وخالعه ملابسها انتو زعلانين منها ليه طيب ماالفيس بوك مليان مصريات وبنات عرب سكس اشمعنا دي يعنى روحو شارع الهرم او عند ام ترتر

    ردحذف
  52. انا مسلم جدا لكن لا انتمي لأي تيار اسلامي
    1- المرأه كائن بشري مثله مثل الرجل في الحقوق و الواجبات لكن كل من المرأه او الرجل له دور يختلف عن الآخر و ليس بالضرورة ان دور احدهم اهم من دور الآخر
    2- المرأه ناقصات عقل لدفئ مشاعرها التي تحدد كثيرا من رد فعلها و ليست ناقصة عقل من الغباء
    3- المرأه ناقه دين بسبب فترة العاده الشهرية غير مكلفة بالصلاة فيها
    4- معك حق انا لا اعرف من اين يأتي تمويل الإخوان او كل الجماعات الدينية المسلمه او المسيحية لكن الموضوع يحتاج الي دراسة
    5- لم يتحدث احد عن الرجل العاري لأنه لم ينشر صورته ويكتب عليها انه ثائر !!
    6- نحن مجتمع يهتم بالمرأه و بعفتها. قال مصطفي محمود ان الغرب صمم الملابس العارية و طالب بتحرر المرأة لتكون متاحة ليراها في الشارع و في البيت و في العمل و في كل مكان ويتمكن من النظر الي جسدها وقتما شاء. لكنن مجتمعنا ليس هذا و ايضا لا يحتقر جسد المرأة و لكنه من باب العفة و القيم الإنسانية النبيلة.
    7- صورة علياء و هي عارية لن يجعلنا نراها مناضله بل هي قليلة الحيله في قضيته فلجأت لتلك الطريقة الفجه لتخفي عننا قله حيلتها في الدفاع عن قضيتها المزعومة

    ردحذف
  53. قد سألت بخصوص تمويل الإخوان قيل لي ان تمويل الإخوان يأتي من اعضائها حيث يقوم كل عضو بدفع 5% الي 7% من دخله شهريا للجماعة ويقدر ذلك بنحو 3 مليون جنيه شهريا !!

    ردحذف
  54. في مقال قرأته عاتب علياء قيل: تخاطبهم باللغات وهم امييون...
    طالما ان عدد المساجد اكثر من عدد المدارس في بلادنا العربيه, فلا أمل ان يفهموا ماهيه الماء وهم يفسروه بالماء...

    ردحذف
  55. مقال رائع يا استاذه امنيه

    ردحذف