السبت، 20 أبريل، 2013

200 ألف زائر و1000 دار نشر في معرض كتاب أبوظبي




أعلن معرض أبوظبي الدولي للكتاب عن برنامجه الثقافي والمهني وبرنامج القراء الصغار، والذي من  المتوقع أن يجذب المزيد من الحضور للمعرض أثناء إقامته في الفترة من 24 حتى 29 ابريل الجاري، وتشهد دورته الحالية نموا بنسبة 15% في المساحة و13% في عدد المشاركين.

ويتميز المعرض بمشاركة رواد القطاع الأدبي ودور النشر وقطاع الاعمال في العاصمة أبوظبي حيث يعرضون أعمالهم من الكتب والمحتوى الرقمي والتطبيقات الرقمية إلى جانب التميز الثقافي.

وقال مبارك حمد المهيري، مدير عام هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، الجهة المنظمة للمعرض في مركز ابوظبي الوطني للمعارض: "معرض ابوظبي الدولي للكتاب هو أكبر حدث من نوعه في المنطقة، وأحد اسرع وجهات النشر نموا في العالم. لقد حرصنا على تعزيز انشطة البرنامج المهني والثقافي بفعاليات موسيقية تعبّر عن التراث العريق والغني للمنطقة، لاثراء تجربة عشرات الالاف من الزوار المتوقعين".

كما أوضح جمعة عبدالله القبيسي، مدير معرض أبوظبي الدولي للكتاب بأن الدورة الـ23 ستكون الأكبر والأكثر شمولا وتفاعلا مقارنة بالدورات السابقة، وقال: "نحن فخورون بالنجاحات التي يحققها المعرض كل عام، في الوقت الذي يرسخ معرض أبوظبي الدولي للكتاب حضوره أكثر فأكثر على الساحتين العالمية والإقليمية بصفته مركزا للحضارة العربية والادب وفي مجال صناعة النشر".

ويضم برنامج المعرض مجموعة شاملة من النشاطات المتنوعة، مثل حلقات النقاش والعروض التقديمية وفرص التواصل المتاحة، حيث سيستمتع الزوار بقائمة من 30 جلسة حوار تجمع ما يزيد على 50 متحدثاً من الخبراء ورواد قطاع النشر في المنطقة والعالم، ليقدموا أفكارهم وآراءهم حول عدد من أهم القضايا المتعلقة بالنشر.


ويستمتع محبو الكتب من الصغار بجلسات للقراءة، ومراسم توقيع الكتب وورش العمل الخاصة بالأطفال ومشاركة كتاب وقراء القصص من أنحاء العالم، إضافة إلى عروض الفنانين المشاركين في ركن الرسامين. وسيشمل ركن الابداع ورش عمل تتناول مواضيع مختلفة مثل التدوير وحماية البيئة والرسوم المتحركة والتوعية المرورية وغيرها.

ويدرك القائمون على معرض أبوظبي الدولي للكتاب الأهمية المتزايدة لموضوع النشر الرقمي حيث تضاعفت مساحة المنطقة الإلكترونية eZone للعام الجاري، بما يعكس نمو قطاع النشر الرقمي وشعبية الكتب الإلكترونية بين اوساط الجيل الجديد في المنطقة.

معرض أبوظبي الدولي للكتاب هو المنصة الوحيدة في منطقة الشرق الاوسط الذي يحتضن المزودين بالخدمات الإلكترونية والشركات للتواصل وعقد الصفقات مع دور النشر، حيث ستقدم المنطقة الإلكترونية حلقات دراسية حول القضايا الحديثة المتعلقة بالنشر والتكنولوجيا. وتضم المنطقة الإلكترونية eZone شركات من الولايات المتحدة وألمانيا وإسبانيا واليونان ودولة الإمارات العربية المتحدة والأردن والهند.

ويتمثل أحد أهم معالم الجذب في معرض أبوظبي الدولي للكتاب في عودة "ركن الرسامين أحد المواقع الأكثر شعبية وديناميكية ونبض المحتوى المرئي للمعرض. يمثل ركن الرسوم التوضيحية منصة للرسامين المحليين والدوليين لعرض مواهبهم وطلب المشورة من خبراء الصناعة. ويشارك فيه للدورة الحالية فنانون من فرنسا وسويسرا ودولة الإمارات العربية المتحدة وسوريا وماليزيا.


هناك تعليق واحد: